داعش يتسبب بنزوح كامل لأهالي قرية “أبو كرمة” في ديالى

6

شبكة الإعلام المقاوم..

اعلن مسؤول محلي في محافظة ديالى، نزوح أهالي قرية "أبو كرمة" في المحافظة، بالكامل، بسبب الإرهاب وخسائرهم البشرية الكبيرة منذ 16 عاماً.

وقال مختار قرية ابو كرمة (30كم شمال شرق بعقوبة)، جمعة الربيعي، إن "أهالي قرية أبو كرمة نزحوا عنها بالكامل، بسبب الارهاب وعدم الاستجابة لمطاليبهم المشروعة في دعمهم وابعاد شر تنظيم داعش عنهم"، مبينا أن "هذه القرية قدمت 580 شهيداً وجريحاً منذ 2003 وحتى اليوم، في مواجهة مختلف التنظيمات الإرهابية، وكانت حجر الزاوية في منع تدفق المتطرفين صوب بعقوبة".

وأضاف الربيعي، ان "نزوح الأهالي عن قرية أبو كرمة، والذي حولها إلى قرية أشباح، سيكون له تداعيات خطيرة على الأمن بسبب موقع القرية الاستراتيجي"، لافتاً إلى أنها "ثاني قرية من حوض الوقف ينزح عنها سكانها بالكامل، بعد قرية المخيسة"، واصفاً إياها بأنها "كانت رمزاً للتعايش السلمي بين عشائرها".

وفي 10 حزيران 2019، زار رئيس أركان الجيش عثمان الغانمي قرية أبو كرمة في ديالى، والتقى بوجهاء القرية، كما أفادت مصادر أمنية حينها.انتهى/ ر

 

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.