الحشد الشعبي: رحيل المهندس يعطي زخما معنويا للمجاهدين للثبات على الخط والدفاع والتمسك بالمرجعية

6

اعلنت هيئة الحشد الشعبي، الجمعة، أن قواتها ما تزال بكامل جهوزيتها وتماسكها رغم اغتيال نائب رئيس الهيئة، الشهيد أبو مهدي المهندس، من قبل الولايات المتحدة الأمريكية.

وذكر بيان للهيئة أن "قيادات عمليات الحشد الشعبي والمعاونيات ومدراء المديريات، بحثت التطورات الراهنة وما رافق عملية اغتيال نائب رئيس هيئة الحشد الشعبي الشهيد أبو مهدي المهندس".

وأضاف أن "المجتمعين أكدوا أن الحشد الشعبي ما يزال بكامل قوته وجهوزيته وتماسكه وأن رحيل أبو مهدي المهندس مع القائد الفريق قاسم سليماني وباقي قادة النصر، سيعطي زخما معنويا لجميع المجاهدين للثبات على الخط والدفاع عن العراق وأهله والتمسك بالمرجعية العليا والحفاظ على هيبة الدولة".

وأشار البيان إلى أن "المجتمعين أكدوا أيضا على ضرورة حصر السلاح بيد المؤسسة العسكرية والأمنية والالتزام بالقانون والتحلي بالانضباط وطاعة أوامر القيادة العامة للقوات المسلحة". انتهى ح 

 

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.