المهندس يصدر بيانا بمناسبة ذكرى النصر على تنظيم داعش الارهابي

8

أصدر رئيس أركان الحشد الشعبي، أبو مهدي المهندس، الثلاثاء، بيانا بمناسبة الذكرى السنوية الثانية لتحقيق النصر على عصابات “داعش” الإرهابية.

وذكر المهندس، في البيان، أن "هذا يوم راهن العالم أنه لن يأتي، راهنوا أن الجبل الأشم قد نالت منه المعاول وانكسرت الراية امام الريح وان العراق صار بلا صوت ولا قباب ولا أجراس فتحدثوا شامتين وقالوا لن يستطيع النهوض قبل 40 عاما وربما لن ينهض ابدا".

وتابع  "ايها العراقيون ولجتموها كولوج الموت وخضتموها حفاة في درب الجمر حتى قلبتم عاليها سافلها وأذهلتم الدنيا ببسالتكم وصبركم ووفائكم لهذه الارض، يبارككم في ذلك نداء المرجع الاب ودعاؤه لكم الذي لولا فتاواه لما كان الفجر لينبلج ولا احتفلنا بانتصار ولا استعدنا الوطن من ايدي الغرباء ولا ارتفعت راية العراق من جديد وكانت تشد من عزيمتكم زغاريد امهاتكم اللواتي وقفن وقفة الرجال يحيين جثامين الابطال بنفس الصوت الأبي الذي يحيين به العائدين المنتصرين … فياله من نصر انتم عنوانه وياله من تاريخ سوف يبقى مسجلا باسمكم وشاهدا على عنفوانكم".

ووجه الهندس في البيان، "تحية اكبار واجلال الى مقام المرجعية الدينية مشفوعة بعهد قطعناه ان نظل رهن اشارتها ورجالها في السراء والضراء".

كما وجه التحايا الى "دماء الشهداء الزاكية التي منحت العراق حياة جديدة والمقاتلين حشدا وجيشا وشرطة ومكافحة ارهاب والرد السريع وهم باقون على العهد ومرابطون على السواتر، ولعوائل الشهداء وأمهاتهم وآبائهم وزوجاتهم فهم فخرنا ومنار عزنا". انتهى ح 

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.