عملية أمنية كبيرة تسفر عن قتل 11 قياديا بداعش في صلاح الدين

11

شبكة الإعلام المقاوم..

قتلت القوات الأمنية، اليوم الخميس، 11 قياديا بتنظيم “ داعش” بينهم ما يسمى “والي صلاح الدين” بعميلة امنية على حدود محافظة صلاح الدين.

وذكرت مصادر صحافية تابعتها /الشبكة/ إن “القوات الامنية من قيادة عمليات الجزيرة مسنودة بقوة من الحشد  وبدعم من طيران الجيش شرعت بحملة امنية استباقية استهدفت منطقة المطعجات القريبة من حدود محافظة صلاح الدين على خلفية ورود معلومات استخبارية تفيد بوجود اجتماع لقيادات ارهابي داعش في احدى مضافات المنطقة المستهدفة”.

واضافت المصادر، أن “القوات الامنية وبدعم واسناد من طيران الجيش تمكنت من اقتحام المنطقة واسفرت العملية عن مقتل جميع القيادات المجتمعة وعددهم 11 قياديا بينهم والي محافظة صلاح الدين المدعو عدوله، الذي نفذ قبل فترة قصيرة عملية قتل مختار قرية المعين واثنين من ابناءه”.

وتابعت، أن “القيادات المستهدفة تصنف من الرعيل الاول لقيادات مجرمي داعش”، موضحة ان “استهداف الاجتماع استند الى معلومات استخباراتية مكن القوات الامنية من استهدافهم”. انتهى/ ر

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.