خبير أمني: أمريكا تريد إعادة رسم خارطة العراق السياسية بما يخدم مصالحها

8

شبكة الإعلام المقاوم..

أكد الخبير الأمني، حسين الكناني، الاثنين، أن الولايات المتحدة الأمريكية تعمل على إعادة صياغة العملية السياسية في العراق وفق رؤيتها، وبما يخدم مصالحها.

وقال الكناني في تصريح صحافي تابعته /الشبكة/ أن "أمريكا تريد إعادة صياغة العملية السياسية  في العراق وفق رؤيتها، وبما يحقق أهدافها لاسيما بعد ما أفرزت الانتخابات الأخيرة كتلة لا تنسجم مع المصالح الأمريكية في البلاد والمنطقة بصورة عامة".

وأضاف، أن "الإدارة الأمريكية تعمل على استغلال ظروف العراق من أجل زيادة عدتها وعديدها في قواعدها العسكرية الموجودة بمناطق مختلفة من البلاد"، لافتًا إلى أن "واشنطن وبعد قرار الانسحاب من سوريا أدخلت الكثير من المعدات الثقيلة إلى الساحة العراقية".

وتابع الكناني، أنه "تزامنًا مع التظاهرات العراقية وبعد استهداف القنصلية الإيرانية أدخلت أمريكا قوات إضافية محملة بمعدات عسكرية ثقيلة بذريعة حماية سفارتها الموجودة في بغداد".انتهى/ ر

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.