الحشد الشعبي يكشف عن مخططات جديدة لـ “داعش” ويؤكد: فتحوا باب التجنيد في نينوى

5

شبكة الإعلام المقاوم..

كشف امر لواء انصار المرجعية بالحشد الشعبي، حميد الياسري ، الاحد، عن تفاصيل جديدة بشان تحركات “ داعش” ومخططاته في الحضر بمحافظة نينوى، لافتا الى ان التنظيم الإرهابي بدأ يعيد نفسه من جديد ووفر الدعم المالي للمجندين الجدد.

 

وقال الياسري في تصريح صحافي تابعته /شبكة الإعلام المقاوم/ ان “ داعش الاجرامي بدأ يجند من جديد ويمنح رواتب مغرية في نينوى للملتحقين في صفوفه لتصل تلك الرواتب للمقاتل الواحد الجديد الى 1300 دولار”.

 

وأضاف الياسري، ان “ الحشد الشعبي عثر في البعاج قبل 4 اشهر على بعض الوثائق التي تؤكد انتماء 500 اسم جديد من نينوى الى التنظيم الاجرامي، مايعد ناقوس خطر بشأن إعادة تنظيم داعش من جديد في تلك المنطقة”.

 

وبين ان “مناطق نينوى وخاصة الصحراوية تمتاز بالبداوة، مايجعل داعش الإرهابي يمنح تلك المبالغ الضخمة لاستقطاب قيادات ومقاتلين جدد، الا ان هذه المخططات برزت وباتت معروفة لدى الحشد الشعبي”.

 

واشار الياسري إلى أن “ الحشد الشعبي ينفذ عمليات استباقية بالتنسيق مع القوات الأمنية في مناطق الحضر وجزيرتها من اجل القضاء على الإرهاب ومخططاته في تلك المنطقة التي جعل منها مركزا لانطلاق عملياته”. انتهى/ ر

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.