وزير الدفاع الإيراني: جهودنا الهندسية جعلت قوة إيران الهجومية لا مثيل لها

33

شبكة الإعلام المقاوم..

أكد وزير الدفاع الإيراني، العميد أمير حاتمي، الثلاثاء، أن المشاريع الهندسية التي أنجزتها القوات المسلحة الإيرانية، حولت قوتنا الدفاعية والهجومية إلى قوة لا مثيل لها، وينبغي أن تبقى ماثلة للأجيال القادمة.

وقال حاتمي، خلال كلمة له أمام ملتقى المهندسين الدفاعيين في البلاد، أن مهندسي الجمهورية الإسلامية قاموا بادوار مهمة عبر العمليات الدفاعية والهجومية، وهجمات الإعداء، واجتياز الممرات المائية الصعبة، وتشييد المواضع والمتاريس، مؤكداَ، إن ذلك جعل قوة الجمهورية الإسلامية لا مثيل لها.

وأضاف: أن الجمهورية الإسلامية وضعت الخطط اللازمة لمواجهة التهديدات والعمليات الإرهابية وزيادة حجم الأنفجارات، التي تعرضت لها، بعد حرب ألثمان سنوات، مبيناَ، أن إيران تمكنت من التغلب على هذه التحديات والصعوبات عبر مجالاتها الهندسية الدقيقة.

ووصف التجارب المكتسبة من حرب السنوات الثمانية بالخزان الذي لا ينضب، لافتا، إلى إن المرحلة التي أعقبت هذه الحرب شهدت حروبا وتطورات عديدة في المنطقة، والتي يمكن الاستفادة من تجاربها في مجال تعزيز القطاع الهندسي.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.