لجنة الأمن البرلمانية: نرفض التحركات الأمريكية المشبوهة في صحراء الانبار

32

أبدت لجنة الأمن والدفاع النيابية الأربعاء، رفضها للتحركات الأمريكية المشبوهة في صحراء الانبار، فيما لفتت إلى إن عمل القوات الأمريكية خارج اتفاقية الإطار الاستراتيجي منافياً للاتفاقية الأمنية.

وقال عضو اللجنة محمد رضا آل حيدر في تصريح صحفي تابعته (شبكة الإعلام المقاوم) إن "أي تحرك للقوات الأمريكية خارج القواعد العسكرية يعدُّ تدخلاً سافراً بشؤون العراق".

وأضاف أن "لجنته ستتحرى عن الموضوع، وفي حال ثبت سيكون لها موقف تجاه الخرق الأمريكي".

ولفت إلى أن "الاتفاقية تنص على التدريب والمشورة والغطاء الجوي فقط أمّا غير ذلك فيعدُّ خارج اتفاقية الإطار الاستراتيجي بين بغداد وواشنطن".

 وتابع عضو لجنة الأمن والدفاع قائلاً: "الموقف اليوم مع إخراج جميع القوات الأجنبية من الأراضي العراقية".

يذكر ان الحشد الشعبي كان قد كشف يوم امس عن تحرك أمريكي مشبوه في صحراء الانبار والشريط الحدودي مع سوريا، فيما حذر من تداعيات ذلك التحرك.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.