مجدلاني: هجوم ترامب على الجنائية الدولية يوضح الحماية الكبيرة التي يقدمها للكيان الصهيوني

135

شبكة الإعلام المقاوم..

 

أكد عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، أحمد مجدلاني، أن هجوم الرئيس الأميركي دونالد ترامب على المحكمة الجنائية الدولية، يمثل تحريض واضح يعكس رغبة الإدارة الأمريكية باستبدال القوانين الدولية بقرارات وقوانين أمريكية.

وقال مجدلاني في تصريح صحافي تابعته /شبكة الإعلام المقاوم/ أن "إدارة ترامب تعمل على توفير الحماية للاحتلال الصهيوني ووقف أي إجراءات قد تتخذ ضده، مبينا أن ترامب يسعى إلى معاقبة كل دولة تقف إلى جانب فلسطين في الهيئات الأممية، كما تعمل أمريكا على محاربة وتهديد كل منظمة دولية تنضم دولة فلسطين إليها".

وأضاف، إن تهديد ترامب للجنائية الدولية برد سريع وقوي في حال اتخذت أي إجراء يستهدف بلاده أو كيان الاحتلال الصهيوني وغيره من حلفاء واشنطن، يعد تدخل في عملها وخصوصا في الملف الفلسطيني على خلفية شكاوى قدمتها دولة فلسطين إلى المحكمة تطالب بإجراء تحقيق دولي في انتهاكات “الكيان الصهيوني” بحق الفلسطينيين.


وأشار مجدلاني إلى أنه لا مبرر لصمت المجتمع الدولي تجاه ذلك بل إنه يعتبر موافقة على شل القانون الدولي والشرعية الدولية مطالبا المحكمة الجنائية الدولية بالرد على هجوم ترامب بسرعة إنجاز الملفات المقدمة من دولة فلسطين واتخاذ الإجراءات القانونية ضد سلطات الاحتلال.

وفي استمرار لسياسة العنجهية والانحياز الفاضح لكيان الاحتلال الصهيوني كان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب تهجم أمس على المحكمة الجنائية الدولية ووصفها بـ”غير الشرعية” محذرا إياها من أن أي محاولة لمحاكمة الإسرائيليين والأمريكيين والحلفاء ستقابل برد سريع وقوى.

 

الموقع الرسمي لكتائب حزب الله

 

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.