رئيس اركان الجيش الصهيوني يعترف : ايران اكبر تهديد لوجودنا

26

شبكة الاعلام المقاوم / ترجمة …

اعترف رئيس اركان الجيش الصهيوني غادي ايزنكوت في مقابلة نشرها صحيفة (تايمز اوف اسرائيل) بان ايران تشكيل التهديد الاكبر للوجود الصهيوني في المنطقة مهددا بشكل مستتر ما اسماه بتنامي الوجود العسكري لطهران في سوريا وما يشكله من خطر على الكيان الصهيوني .

ونقلت الصحيفة في مقابلة ترجمتها " شبكة الاعلام المقاوم " عن ايزنكوت قوله في مقابلة بمناسبة احالته على التقاعد إن " ايران تسعى الى تدمير الصهيونية وخنق الكيان المحتل للاراضي الفلسطينية من ثلاث جهات في سوريا ولبنان وقطاع غزة ".

وأضاف ردا على سؤال هل ستستلم ايران بعد اكتشاف انفاق حزب الله اجاب " لا ، ولكن قد يكون هذا تراجعا مؤقتا" مشيرا الى أن " الجنرال قاسم سليماني مازال ينسق الانشطة العسكرية الايرانية عبر الحدود الشمالية للكيان الصهيوني ، لكنني احذر ان من يعمل ضدنا يضع حياته في خطر " بحسب قوله .

وتابع رئيس اركان جيش الكيان الصهيوني الى أن " اكثر ما يقلقه هو تواجد الجمهورية الاسلامية وفتح جبهة جديدة ضد كيانه في داخل سوريا وتقديم الدعم والتعزيز لحزب الله في لبنان ".

واشار الى أن " حزب الله يمتلك العديد من القدرات من بينها خطة متطورة  لانتزاع اجزاء من الكيان الصهيوني في حرب مستقبلية وهو المشروع الرئيسي له والخطة الثانية هي بناء قدرات دقيقة  لدى حزب الله في الأسلحة لضرب أهداف واسعة النطاق داخل العمق الصهيوني ".

وكشف ايزنكوت ايضا عن " قيام طائرات الكيان الصهيوني بتنفيذ الالاف الضربات الجوية في داخل سوريا دون اعلان المسؤولية عن ذلك او تبني تلك الضربات".     

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.