صراع الزعامات يطيح بعدد من قيادات العصابات الإجرامية المسيطرة على ادلب

28

كشف المرصد السوري لحقوق الإنسان عن اشتداد المعارك بين العصابات الإجرامية المسيطرة على ادلب، فيما لفت إلى سقوط عدد من القيادات بسبب خلافات حول الزعامة.

وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن في تصريح صحفي تابعته (شبكة الإعلام المقاوم) إن "رقعة الاشتباكات ارتفعت وتوسعت لتصل إلى ريف إدلب الشمالي والجنوبي الشرقي بين عصابات النصرة وفصائل مسلحة".

وأضاف أن "فصائل جديدة من ما يسمى "بالجبهة الوطنية للتحرير" دخلت أيضا في القتال ضد هيئة تحرير الشام".

ولفت إلى أن "المعارك تدور في عدة بلدات وسط تقدم هيأة تحرير الشام التي سيطرت على سبع قرى وبلدات".

وأشار إلى إن "المعارك أدت إلى مقتل 24 عنصر من "هيئة تحرير الشام" و18 عنصرا من "حركة نور الدين زنكي" إضافة إلى 6 مدنيين.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.