خبير: 2019 يحمل توقعات قاسية على امن الكيان الصهيوني

32

أكد الخبير العسكري الصهيوني يوآف ليمور الثلاثاء، ان عام 2019 يحمل توقعات قاسية على امن الكيان، فيما لفت إلى إن احتمالية نشوب حرب ضد تل ابيب واردة.

وقال ليمور في تصريح صحفي تابعته (شبكة الإعلام المقاوم) أن "تل ابيب مطالبة بأن تناور بين التهديدات، فالتحديات تتعاظم مع مرور الوقت، والسنة الجديدة مليئة بالمفاجئات المخيفة".

وأضاف إن "الكيان مطالب أن يجتاز هذا العام الجديد بأقل قدر من المواجهة العسكرية الواسعة، لأن لكل خصم وعدو محيط به لديه تحديات داخلية قابلة للاشتعال بديلا عن خوض مواجهة مع الكيان" بحسب رأيه.

ولفت إلى إن "احتمالية التصعيد تبقى قائما لاسيما وان إيران في العام المنصرم تلقت عددا من الضربات الصاروخية في سوريا، وستبقى تبحث عن الانتقام المناسب لها".

وأشار إلى إن "التحدي الصهيوني يتمثل بمنع اندلاع الحرب، ولكن في حال علقنا بها، يجب أن نحقق فيها انتصارا، وخلال ذلك منع أي تواجد عسكري إيراني في سوريا" على حد وصفه.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.