الناطق باسم المقاومة الفلسطينية: لن نصبر طويلاً على العدوان الصهيوني وجاهزين لأسوأ الاحتمالات

53

أكد الناطق باسم لجان المقاومة الشعبية الفلسطينية أبو مجاهد الأربعاء، إن المقاومة لن تصبر طويلاً على العدوان الصهيوني وهي جاهزة لأسوأ الاحتمالات.

وقال أبو مجاهد في تصريح صحفي تابعته (شبكة الإعلام المقاوم) إن "لدى الشعب الفلسطيني وسائل عديدة لكسر الحصار ومن بينها مسيرات العودة"، لافتاً إلى "وجود مخاوف صهيونية من المواجهة مع الفلسطينيين".

وأضاف ان "المشاورات مستمرة لتحديد الموقف من ضربات الكيان الصهيوني لغزة"، ملوحاً الى ان "ما سيصدر قد لا يكون بياناً إذا استمر العدوان".

وشدد ابو مجاهد على ان "أمام الاحتلال مهلة لوقف عدوانه وإلّا سنرد وسلاحنا سيبقى مشرعاً في وجهه".

ولفت إلى أن "المشاورات مستمرة مع الوفد المصري الموجود في قطاع غزة، كما أن المقاومة أبلغت الوفد بأنها غير معنية بالتصعيد لكنها جاهزة للرد".

يشار إلى إن طائرات الاحتلال الصهيوني استهدفت فجر الأربعاء، مواقع متعددة للمقاومة الفلسطينية في غزة، رداً على الصاروخ الذي استهدف المستوطنات الصهيونية في الأراضي المحتلة.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.