تظاهرات بعدد من بلدات البحرين مطالبة “بحق تقرير المصير”

15

تظاهر المئات من أهالي البحرين ليلة أمس، مطالبين بحق تقرير المصير، ورفع المتظاهرون صوراً للشيخ عيسى قاسم عبارات منددة بالسلطات الخليفية.

وقالت وسائل إعلام بحرينية تابعتها (شبكة الإعلام المقاوم) "ان أهالي منطقة "سترة" خرجوا بتظاهرة غاضبة، دعت الى حق تقرير المصير"، لافتة الى "تحدي الأهالي لالانتشار العسكري والحصار الذي فرضته القوات الخليفية".

وأضافت "ان القوات الخليفية أقامت نقاط تفتيش أمام مداخل جزيرة سترة لمنع المواطنين من التدفق إلى داخلها والمشاركة في الفعالية، كما وُضعت الحواجز الإسمنتية لإعاقة المشاركين عن الدخول إليها".

وتابعت " ان المتظاهرين رفعوا يافطات دعت الى حق تقرير المصير وإقامة نظام سياسي جديد في البلاد، كما جددوا الموقف الشعبي الرافض لآل خليفة داعين إلى إسقاط النظام الخليفي والقصاص من القتلة وعلى رأسهم الحاكم الخليفي حمد عيسى".

ولفتت الى "خروج تظاهرة اخرى في العاصمة المنامة رفع المشاركون فيها صورا لآية الله الشيخ عيسى قاسم الذي لايزال يخضع للإقامة الجبرية في منزله ببلدة الدراز، وهتفوا بالفداء واستعداد التضحية من أجله في ظل استمرار انقطاع المعلومات عنه والمخاوف على حياته".

كما شهدت مناطق مختلفة من البلاد سلسلة من العمليات الميدانية الاحتجاجية ضمن فعالية "حق تقرير المصير"، حيث أغلق المحتجون الشوارع العامة بالإطارات المشتعلة، ومن ذلك الاحتجاج في الشارع العام ببلدة الجفير وبالقرب من القاعدة الأمريكية، كما اندلعت اشتباكات شديدة بين المحتجين والقوات الخليفية في عدد من المحاور، ومنها عند بلدتي أبوصيبع والشاخورة، بوري، سماهيج، وغيرها.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.