المقداد: الحكومة السورية هي من طلبت المساعدة من إيران وحزب الله لمواجهة الإرهاب

22

أكد نائب وزير الخارجية السوري فيصل المقداد، إن الحكومة السورية هي من طلبت من الخبراء الإيرانيين وحزب الله وروسيا المساعدة في موجهة التنظيمات الإجرامية، مشيراً الى أن انسحاب او بقاء تلك القوات هو شأن يخص الحكومة السورية وحدها.

وقال المقداد في تصريح صحفي تابعته (شبكة الإعلام المقاوم) "ان الحكومة السورية دعت قوات حليفة وصديقة لمساعدتها في الحرب على الإرهاب، ومن بين هذه القوات قوات روسية وإيرانية وخبراء إيرانيين وإخوة في حزب الله وكل هذه الإطراف هي معنية بالحرب على الإرهاب ولا تنتهك سيادة وحرمة أراضي سوريا وتعمل بتنسيق تام مع الحكومة".

وأضاف "إن انسحاب إيران وحزب الله من سوريا غير مطروح للنقاش لأنه يأتي في سياق سيادة الجمهورية العربية السورية على من يكون على أرضها ومن لا يكون لذلك هذا الموضوع غير مطروح ولا يمكن أن نسمح لأحد بطرحه".

وتابع " أن الروس لم يقصدوا القوى او الجيوش التي دخلت سوريا بشكل مشروع وبموافقة حكومة الجمهورية العربية السورية بعد حديثهم عن ضرورة خروج القوات من سوريا".

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.