الجيش السوري يعلن تحرير مطار أبو الضهور و300 بلدة وقرية في أرياف حماة وإدلب وحلب

33

أعلنت القيادة العامة للجيش والقوات المسلحة، الأحد، عن استعادة السيطرة على مطار أبو الضهور العسكري و300 قرية وبلدة في المنطقة الممتدة بين أرياف حماة وإدلب وحلب بعد تدمير آخر تجمعات وتحصينات التنظيمات الإرهابية فيها.

وقالت القيادة في بيان اطلعت عليه "شبكة الإعلام المقاوم"، إنه “بعد سلسلة من العمليات النوعية أنجزت وحدات من قواتنا المسلحة بالتعاون مع القوات الرديفة والحليفة عملياتها العسكرية بنجاح وسيطرت على مطار أبو الضهور العسكري في ريف إدلب الجنوبي الشرقي"، موضحة أن "وحدات الهندسة تقوم بتفكيك وإزالة الألغام والمفخخات والعبوات الناسفة التي زرعها الإرهابيون في المنطقة".

وأضاف البيان أن "أهمية استعادة السيطرة على مطار أبو الضهور تأتي من كونها تتويجاً لتحرير 300 بلدة وقرية في أرياف حماة وإدلب وحلب ما أدى إلى حصار داعش في المنطقة الواقعة بين خناصر وأبو الضهور والسعن والحمرة وتأمين طريق رئيسي ثان بين حماة وحلب إضافة إلى طريق خناصر".

واشار البيان إلى أن "مطار أبو الضهور يعد ثاني أكبر قاعدة عسكرية شمال سورية وله “أهمية استراتيجية كبيرة كونه يقع بين محافظات حلب وحماة وإدلب”، مبينا أن "الأعمال القتالية التي خاضتها وحداتنا المقاتلة أدت إلى تدمير وحدات النخبة من التنظيمات الإرهابية لما يسمى تنظيم جبهة النصرة والفصائل المرتبطة به وشكلت ضربة قاصمة لها ولداعميها الإقليميين والدوليين”.

وجددت القيادة العامة للجيش والقوات المسلحة “تأكيدها وعزمها وإصرارها على مواصلة تنفيذ واجبها الوطني في القضاء على الإرهاب وإفشال مخططات رعاته وداعميه وإعادة الأمن والاستقرار إلى جميع أراضي الجمهورية العربية السورية”.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.