ولايتي: الوجود الامريكي في المنطقة فاقد للشرعية وعليها المغادرة 

18

اكد مستشار قائد الثورة الاسلامية للشؤون الدولية علي اكبر ولايتي، ان الامريكيين يسعون لفرض هيمنتهم على المنطقة وبدون دعوة رسمية من الحكومات الشرعية، داعيا اياهم بترك المنطقة واعطاء الفرصة لشعوبها بحكم نفسهم.

وقال ولايتي في تصريح لوكالة تسنيم الايرانية وتابتعة شبكة الاعلام المقاوم، أن العوامل الأساسية التابعة لأمريكا والتي كانت تسبب الفوضى في المنطقة قد تم إنهاؤها، مضيفا: "على الأمريكيين أن يغادروا المنطقة شاؤوا أم أبوا، فلا دليل يبرر وجودهم فيها، فالمنطقة هذه تعود لمواطنيها".

وشدد ولايتي على أن الذي يحق له التواجد في منطقة غرب آسيا هم شعوب هذه المنطقة أو من تم دعوته اليها بدعوات رسمية من حكومات المنطقة الشرعية، قائلا: ان "ايران تتواجد في العراق وسوريا بدعوة من حكومتي هذين البلدين لتقديم الخدمات الاستشارية".

واتهم امريكا بالسعي لفرض هيمنتها على المنطقة عبر اشاعة فوضى جديدة في العراق وسوريا، لكنه اوضح ان الحكومة والشعب السوري وخط المقاومة سيُخرجون أمريكا من المناطق التي احتلّوها مهزومين.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.