نائب عراقي: وجود القواعد العسكرية الأميركية هدفه تقسيم العراق

18

حذر عضو لجنة الأمن والدفاع في البرلمان العراقي اسكندر وتوت، الأربعاء، من أن وجود القواعد العسكرية الأميركية في العراق هدفه تقسيم البلاد، مشيرا إلى أنه لجنته سبق وان طلبت اللقاء مع رئيس الحكومة حيدر العبادي بشأن التواجد الأميركي.

وقال وتوت في تصريح متلفز تابعته "شبكة الإعلام المقاوم"، إن "وجود القواعد العسكرية الأميركية في العراق يهدف إلى ابقاء القوات الأميركية اطول فترة ممكنة بهدف العمل على تقسيم العراق عبر اثارة المشاكل والأزمات".

وأضاف وتوت، أن "العراق ليس بحاجة إلى الأميركان بأي شكل من الاشكال"، لافتا إلى أن لجنته "طلبت اللقاء برئيس الحكومة حيدر العبادي

وكان موقع "أمريكان ميليتري نيوز" المتخصص باخبار الجيش الأمريكي كشف اليوم الأربعاء، عن عزم الإدارة الأميركية نشر أربع وحدات عسكرية خلال العام الحالي في العراق وكوريا الجنوبية وأوربا، مشيرا إلى أن تسعى إلى انشاء مقر رئيسي للفرقة الجبلية في العراق.

فيما كشف موقع "غلوبال ريسيرج" الأمريكي امس الثلاثاء، عن وجود 800 قاعدة عسكرية للولايات المتحدة في العالم وجنود في 170 دولة، مشيرا إلى أن من بينها ست قواعد في العراق، وذلك بخلاف المواقف المعلنة للإدارة الأميركية والحكومة العراقية.

وتأتي هذا التقرير لتفند إدعاءات الإدارة الأميركية والحكومة العراقية بشأن التواجد العسكري الأميركي في العراق، على الرغم من تأكيدات مصادر نيابية وميدانية بوجود قواعد عسكرية أميركية في العراق وما يزيد على 20 الف جندي أميركي.

 

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.