دبلوماسي أمريكي سابق يدعو لوقف الدعم السعودي للجماعات الإجرامية

22

دعا دوغ بانداو المساعد الخاص للرئيس الأميركي الأسبق، رونالد ريغان، الإدارة الأمريكية إلى وقف دعم العدوان السعودي على اليمن، مشددا على ضرورة إجبار الرياض على وقف دعم الجماعات الوهابية في الخارج.

وقال بانداو في مقال تحليلي له نشر على موقع "ناشونال إنترست"، "حريّ بإدارة (الرئيس الأميركي دونالد) ترامب أن تبدأ بإنهاء الدعم الأميركي للحرب السعودية القاتلة والعبثية في اليمن. ينبغي على الرئيس أن يشير إلى أن جهود السعودية ستوجّه بشكل أفضل ضدّ أي جيوب متبقية من مقاتلي داعش".

واكد على ضرورة قيام السعودية بوقف دعمها للجماعات الاجرامية بقوله: "على افتراض أن (محمد) بن سلمان جاد في مكافحة التطرف، فينبغي على واشنطن أن تقترح عليه أن ينهي دعم بلاده للوهابية المتعصبة في الخارج، في الوقت الذي يبذل فيه المزيد من الجيش لتنقية الكتب المدرسية والخطب في بلاده".

واشار بانداو الى ان تدخلات السعودية في شؤون الدول الاخرى اصبحت اكثر اشكالية مع صعود محمد بن سلمان فقد تدخّلت في سورية عبر دعم بعض الجماعات "التي شكّلت تهديدًا أكبر للغرب من نظام الأسد"؛ وتدخّلت أيضًا في البحرين، لكن على الرغم من ذلك، يبقى بن سلمان "المسؤول عن أسوأ مخاوف المملكة، عبر شنّه حربًا دموية في اليمن المجاورة… الصراع الداخلي طويل الأمد في اليمن تحوّل إلى حرب طائفيّة دولية كانت إيران قادرة فيها، وبتكلفة قليلة، على استنزاف السعودية".

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.