العمال الكردستاني: كردستان أصبحت دمية بيد “إسرائيل” 

18

أكد وزير خارجية حزب العمال الكردستاني رضا آلتون، الاثنين، أن إقليم كردستان العراق أصبح دمية بيد الولايات المتحدة الأميركية والكيان الصهيوني، مشيرا إلى أن خطوة الاستفتاء التي عليها مسعود البارزاني كانت خاطئة.

وقال آلتون في حوار صحافي اطلعت عليه "شبكة الإعلام المقاوم"، إن “بارزاني اتخذ خطوة خاطئة منذ البداية وأصر عليها، رغم علمه بأن قواته لن تستطيع الصمود مع خطوته، وبموجب هذا القرار ساءت علاقته مع تركيا وإيران بعدما كانت مستقرة”، مشيرا إلى أن “منطقة الشرق الأوسط لها خصوصية، فالأحداث السياسية تخدع المتابع لها، فمثلا يحقق أحد الأطراف نصرا كاسحا، وتصيبه ــ على إثره ــ نشوة النصر، لكن بعد يومين يكتشف أنه مهزوم”.

وأضاف “نحن لا نستطيع أن نصبح طرفا، يقول إن كركوك كردية خالصة، لكن أيضا ليست عربية خالصة أو تركمانية خالصة، هي مدينة لكل هذه الشعوب، هي مدينة موزاييك، وموقفنا كان أن حل الأمورلا يجب أن يكون على أساس العصبية القومية”.

ولفت القيادي الكردي أن “الحالة الكردية ومكتسباتها ليست وليدة اللحظة وإنما كانت نتيجة لمخاضات طويلة تصل لمئة عام من الكفاح في إقليم كردستان العراق، لكن كيف يمكننا قراءة لوحة هذه الفيدرالية الموجودة بباكور الآن، لا إرادة لهذا الكردي فقد أصبح دمية بيد أمريكا وإسرائيل ولا حول له ولا قوة سياسيا، وعسكريا لم يستطع الصمود ولو ليوم واحد في كركوك أو الموصل”.

وبشأن العلاقة مع الحشد الشعبي اوضح آلتون أنه “لا يوجد أي علاقة مباشرة إطلاقا، هنالك تواصل بمناطق التماس دون وجود تفاهمات سياسية أو عسكرية بيننا وبينهم”.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.