الشيخ قاسم يعود إلى الإقامة الجبرية بعد خضوعه لعملية جراحية 

23

أكد مركز البحرين لحقوق الانسان، الأحد، أن آية الله الشيخ عيسى قاسم وضع مرة اخرى قيد الإقامة الجبرية بعد انتهاء عملية جراحية عاجلة هذا الاسبوع. 

ودعا المركز في بيان له حكومة البحرين إلى رفع الحصار الأمني فورا عن مقر إقامته وتمكينه من مواصلة العلاج الطبي الذي قد يتطلب منه إجراء المزيد من العمليات الجراحية. كما الإنسان لرفع الحصار الذي تفرضه السلطات الأمنية على منطقة الدراز.



وأكد المستشار في المركز الشيخ ميثم السلمان على النداءات التي وجهها 4 خبراء من الأمم المتحدة لرفع الإقامة الجبرية المفروضة على الشيخ عيسى قاسم وعدم التدخل في علاجه الطبي.

وقال السلمان “منذ اكثر من عام كثفت الحكومة البحرينية اعمال الانتقام ضد الشيخ عيسى قاسم اكبر زعيم دينى فى البلاد فى محاولتها لاسكات كل الاصوات التى تدعو الى الديمقراطية والعدالة الاجتماعية واحترام حقوق الانسان العالمية”.

وتابع: “تعرض لسلسلة من الانتهاكات، منها الإلغاء التعسفي لجنسيته، وإدانته بتهمة سخيفة بدوافع سياسية، وقتل المتظاهرين السلميين بالقرب من خطوات من بابه ووضعه قيد الإقامة الجبرية. وفي الآونة الأخيرة، حرم من الرعاية الطبية الكافية”.

وأكد السلمان أنه “لا يمكن تحقيق الاستقرار في البحرين إلا من خلال ضمان احترام حقوق الإنسان للجميع احتراما تاما، وتشجيع عملية حوار شاملة للجميع تؤدي إلى استقرار مستدام”.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.