الكونغرس يجدد دعم العدوان السعودي على اليمن 

24

جدد مجلس النواب الامريكي، امس الاثنين، الدعم الذي تقدمه الولايات المتحدة الامريكية لتحالف العدوان ضد اليمن، من خلال مشروع يدعو الى ما يسميه "تحسين قدرات الاستهداف العسكري"، في اشارة واضحة الى وجود جرائم حرب ضد المدنيين وتاكيدا على المشاركة الامريكية في العدوان.

ووافق مجلس النواب الأميركي أمس على قرار يطالب جميع أطراف الحرب في اليمن باتخاذ كل الإجراءات الضرورية لمنع سقوط الضحايا المدنيين وتسهيل وصول المساعدات الإنسانية.

 ويدين القرار الأنشطة التي تتعارض مع قوانين الحرب كاستهداف المدنيين عمدا أو استخدامهم دروعا بشرية، لكن القرار لا يطالب الحكومة الأميركية بوقف الدعم العسكري لتحالف العدوان الذي تقوده السعودية، مكتفيا بـ"دعم التزام السعودية بوضع قائمة بالأهداف العسكرية وتحسين قدرات الاستهداف".

وفي صيغته الأصلية – قبل استبداله كليا بصيغة أخرى- كان مشروع القرار يطالب بوقف الدعم العسكري والاستخباراتي الذي تقدمه الحكومة الأميركية للسعودية وحلفائها في هذه الحرب ويعتبر المشاركة الأميركية فيها غير قانوني

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.