بسبب الممارسات الوحشية لتحالف العدوان.. الأمم المتحدة: اليمن يواجه أسوأ أزمة إنسانية

25

دعت الأمم المتحدة، الثلاثاء، التحالف الذي يقوده الكيان السعودي إلى إنهاء الحصار الذي يفرضه على اليمن مؤكدة أن هذا الحصار يمنع وصول المساعدات الإنسانية ويعمق معاناة نحو سبعة ملايين يمني يعيشون في ظروف شبيهة بالمجاعة.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن المتحدث باسم مكتب الأمم المتحدة لحقوق الإنسان ينس لارك قوله للصحفيين في جنيف: إنه “إذا لم يتم الإبقاء على قنوات المساعدات والتي تمثل شرايين لحياة الملايين في اليمن مفتوحة فإن الأمر سيكون كارثيا على الناس الذين يواجهون ما أطلقنا عليه بالفعل أسوأ أزمة إنسانية في العالم”.

وكان تحالف العدوان الذي يقوده الكيان السعودي أصدر قرارا أول أمس بإغلاق كل المنافذ اليمنية الجوية والبحرية والبرية ما أدى إلى منع وصول المساعدات إلى ملايين اليمنيين المحتاجين إليها.

وصنفت الأمم المتحدة اليمن في مقدمة لائحة الأزمات الإنسانية مع نحو 17 مليون يمنى يحتاجون إلى الغذاء وتعرض سبعة ملايين لخطر المجاعة بينما تسببت الكوليرا بأكثر من 2000 وفاة.

كما أدرجت الأمم المتحدة في الشهر الفائت تحالف العدوان السعودي على اليمن على لائحتها السوداء بعد مقتل أو تشويه 683 طفلا في عام 2016 وتنفيذ 38 ضربة مثبتة على مدارس ومستشفيات.

بدورها كشفت منظمة الصحة العالمية عن أن الوضع الصحي في اليمن يتفاقم بشكل كبير موضحة أن حالات الكوليرا في هذا البلد تجاوزت الآن 900 ألف حالة توفي منها 2194 مصابا.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.