الحزب القومي السوري: الامم المتحدة تشجع الجماعات الاجرامية على استخدام الاسلحة الكيميائية

21

قال ممثل الحزب السوري القومي الاجتماعي، طارق أحمد، الاثنين، بان تقرير منظمة حظر الاسلحة الكيميائية حول ما حصل في خان شيخون يشجع الجماعات الاجرامية على استخدام الاسلحة المحرمة دوليا. 

وذكر طارق أحمد في تصريح تابعته شبكة الاعلام المقاوم، انه "عبر هذا التقرير الكاذب (والذي يتهم الحكومة السورية باستخدام الاسلحة الكيميائية)، يرسل الغرب رسالة إلى الإرهابيين ليشجعهم على استخدام هذه الأسلحة في المستقبل دون أي عواقب إذا رغبوا بذلك".

واضاف: "يمكنهم توجيه التهم حول الهجمات نحو الحكومة السورية…وقد يشجع ذلك الجماعات الإرهابية للحصول على أسلحة كيميائية مثل السارين والمواد السامة الأخرى وتصنيعها في سوريا"، مشيرا إلى أن الأسلحة الكيميائية يمكن تصنيعها بسهولة في المصانع التي دشنها الإرهابيون في سوريا خلال السنوات القليلة الماضية.

واوضح طارق أحمد "اننا شهدنا خلال السنوات السبع الماضية عدد الورش التي تم فتحها في سوريا، وهي تستخدم مواد كيميائية متوفرة في كل مكان: الكلور، غاز الكلور، هيبوكلوريت الصوديوم".

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.