“الدواعش” الأجانب يبدأون بالهروب أمام ضربات الجيش والمقاومة في القائم 

44

مع استمرار التقدم الكبير للقوات الأمنية والحشد الشعبي وفصائل المقاومة الإسلامية، أفادت الانباء الواردة من الأنبار ببدء عناصر وقيادات عصابات "داعش" الإجرامية بالهروب من قضاء القائم باتجاه الأراضي السورية.

وقال القيادي في حشد الانبار عواد الجغيفي في تصريح تابعته "شبكة الإعلام المقاوم"، إن "قادة وعناصر داعش وعوائلهم الاجانب فروا من قضاء القائم غربي الانبار باتجاه منطقة البو كمال السورية على خلفية قيام القوات الامنية والقوات الساندة لها بتطويق محاور القضاء تمهيدا لاقتحامها في غضون الساعات القليلة المقبلة”.

واضاف الجغيفي، أن “القوات الامنية احكمت سيطرتها على معظم مداخل القضاء فيما استخدم مجرمي داعش عمليات التفخيخ قبل انسحابها من مواقع عديدة تقع في اطراف القضاء”.

واوضح الجغيفي، أن “معلومات استخباراتية أفادت بوجود خلافات كبيرة بين قادة التنظيم الاجانب والمحليين بعد انسحاب اهم القيادات الاجنبية التي تعول عليها داعش كثيرا، الا انها فضلت الانسحاب باوامر من قادتها داخل الاراضي السورية”.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.