تقرير: بريطانيا سمحت بعودة اكبر عدد من الإرهابيين إليها 

53

كشف تقرير لموقع ويست مونستر البريطاني، الثلاثاء، أن ضعف الموقف البريطاني تجاه عودة الإرهابيين قد سمح بعودة اكبر عدد منهم في بعد هزيمة عصابات "داعش" الإجرامية في المنطقة . 

وذكر التقرير الذي ترجمته " شبكة الاعلام المقاوم" انه "وفي الوقت الذي لم يشكل فيه الإرهابيون الأجانب العائدين بعد فرقا في التهديدات الإرهابية حول العالم ، لكن الهجمات التي ألهمها او وجهها داعش مازالت في ازدياد وان كل العائدين من الإرهابيين الذين كانوا هناك مهما كان سبب عودتهم سيظلون يشكلون خطرا على البلدان التي عادوا اليها". 

واضاف التقرير أن "هذا الأمر يعتبر بالغ الأهمية لبريطانيا بالخصوص نظرا للأرقام الكبيرة في اعداد العائدين اليها حيث يقدر انه ومن مجموع 850 عنصرا إرهابيا غادروا بريطانيا للانضمام الى صفوف داعش عاد حوالي 425 عنصرا منهم الى البلاد ، وبمعنى آخر فان حوالي نصف الإرهابيين الذين غادروا بريطانيا قاد عادوا إليها مجددا". 

وتابع أنه "وبالمقارنة مع الدول الاخرى فان النسبة الكبيرة من الارهابيين والذين سمحت بريطانيا باعادتهم تزداد خطورة، وكان هناك حوالي 1910 إرهابيين قد سافروا من فرنسا لكنها لم تسمح بعودة سوى 271 عنصرا فيما سافر من المانيا حوالي 915 شخصا لم تسمح برلين بعودة سوى 300 عنصر منهم فقط وهو رقم يعتبر اقل من الثلث". 

واشار التقرير الى أن "السلطات البريطانية المسؤولة عن ملف الارهاب مازالوا يصرون على ان الذين ذهبوا الى الخارج لتقديم الدعم لعصابات داعش في العراق وسوريا مجرد سذج ولم يتم حتى تقديمهم الى المحاكمة وهو امر يبعث على القلق مما سيرتكبه هؤلاء في المستقبل نتيجة للجرائم التي قاموا بها في تلك البلدان".

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.