الامام الخامنئي يتبرع بـ10 مليارات ريال كمساعدات لمسلمي ميانمار

59

تبرع قائد الثورة الاسلامية الامام السيد علي الخامنئي بـ 10 مليارات ريال كمساعدات للمشردين من مسلمي ميانمار المضطهدين، حيث يشن الجيش عمليات ابادة جماعية ضدهم بمساعدة الكيان الصهيوني.

وجاءت مبادرة الامام الخامئني ردا على رسالة رئيس وممثل الولي الفقيه في جمعية الهلال الاحمر، امس الثلاثاء، الى سماحته، والتي شرح فيها الكارثة الانسانية في ميانمار وتشرد مئات الاف المسلمين واجراءات ودعم جمعية الهلال الاحمر لاغاثة المشردين.

واعلنت الأمم المتحدة امس الثلاثاء، ارتفاع عدد المسلمين الروهينغا الفارين من ميانمار إلى بنغلادش المجاورة إلى 582 ألف شخص، منذ آب/أغسطس الماضي. وحذرت المفوضية العليا للاجئين، التابعة للأمم المتحدة، من أن آلافا آخرين عالقون على الحدود بين البلدين.

وكانت منظمة هيومن رايتس ووتش قد قالت ان 288 قرية للمسلمين تم حرقها كليا او جزئيا، من قبل جيش ميانمار والميليشيات البوذية، في إقليم أراكان غربي البلاد، منذ 25 أغسطس/ آب الماضي، وفيما اشارت الى قيام الجيش بقتل واغتصاب النساء، تحدثت تقارير عن تقديم الكيان الصهيوني مساعدات عسكرية كبيرة لمرتكبي المجازر هناك.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.