مرتزقة النظام الخليفي تداهم منزل الشهيد ساكي مشيمع

30

اكدت مصادر بحرانية، امس الثلاثاء، مداهمة السلطات الخليفية منزل الشهيد سامي مشيمع في بلدة السنابس، شمال البحرين، في استهداف متواصل لاسرة الشهيد منذ إعدامه مع الشهيدين عباس السميع وعلي السنكيس في يناير الماضي.

وأوضحت الناشطة الحقوقية زينب الخميس بأن اتصالا وردها من عائلة الشهيد، الثلاثاء، أكدت فيه بأن قوات خليفية مكونة من ثلاثة مركبات عسكرية والكوماندوز (القوات الخاصة)؛ داهمت منزل العائلة صباحا.

وأفادت العائلة بأن القوات الخليفية حاولت كسر باب المنزل بعد محاصرته، من غير أن تتبين الأسباب وراء ذلك، ولكنها أكدت بأن الاستهداف متواصل على منزل العائلة منذ إعدام الشهيد مشيمع.

واعرب نشطاء عن استنكارهم لهذه الممارسات الخليفية لا سيما وانها تتزامن مع اليوم العالمي لمناهضة التعذيب "الذي يُصادف يوم العاشر من شهر أكتوبر من كل عام"، حيث تدعو المنظمات الأممية ودول العالم لإلغاء عقوبة الإعدام، وخاصة ضد المعارضين السياسيين.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.