الحشد الشعبي يستعد لخوض آخر معارك التحرير ضد “داعش”

31

أكد القيادي في الحشد الشعبي ناظم الاسدي، الثلاثاء، أن قطعات الحشد والقوات الأمنية بانتظار ساعة الصفر لخوض معارك تحرير قضاءي راوة والقائم والصحراء الغربية في الانبار، والتي تعتبر آخر معركة لإعلان تحرير العراق بالكامل من دنس "داعش". 

وقال الاسدي في تصريح تابعته "شبكة الإعلام المقاوم"، إن “قوات الحشد الشعبي بمختلف صنوفها تواصل استعدادتها لخوض معارك تحرير المناطق المتبقية بيد عصابات داعش غربي الانبار المتمثلة براوة والقائم والصحراء المطلة على سوريا”.

واضاف الأسدي، انه “رغم المساحة الشاسعة المقدرة بـ40 الف كم مربع الا ان القوات قادرة على خوض وحسم المعركة بصورة سريعة كسابقاتها”، لافتا الى ان “هذه المعركة ستكون تاريخية والأخيرة التي ستطوي صفحة داعش في العراق”.

وتابع الأسدي، أن “جميع القوات لديها الاستعداد الكافي لشن المعركة ونحن بانتظار اوامر القائد العام للقوات المسلحة حيدر العبادي”.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.