رئيس شركة متهمة بقتل العراقيين ينوي الترشح لعضوية الكونغرس الامركي !؟

74


كشفت صحيفة الإندبندنت عن وجود نية لدى مؤسس مجموعة بلاك ووتر الامنية إريك برنس الترشح لعضوية الكونغرس الامريكي، رغم ارتكاب عناصر مجموعته مجازر فضيعة بقتلها للمدنيين العراقيين.

وقالت الصحيفة في موضوع لمحررها للشؤون الامريكية أندرو بانكومب: "إن إريك برنس، الذي يعد واحدا من أكثر الأمريكيين إثارة للجدل، قد حصل على تشجيع ودعم من ستيف بانون وهو مستشار سابق للرئيس الأمريكي للترشح لعضوية الكونغرس الأمريكي".

واوضح بانكومب أن برنس هو مؤسس مجموعة بلاك ووتر التي يفترض أن تكون شركة أمن تعاقدت معها حكومة الرئيس السابق جورج بوش بشكل ضخم لحماية مصالحها في خارج البلاد، وارتكبت مخالفات امنية ادت الى سقوط مدنيين عراقيين.

واضاف بانكومب أن برينس يحصل على دعم كبير للترشح على عضوية الكونغرس أمام السيناتور جون باروسو عضو الكونغرس عن ولاية وايومينغ الذي يشغل حاليا منصبا قياديا في زعامة الحزب الجمهوري صاحب الأغلبية في الكونغرس.

وكان عناصر مجموعة بلاك ووتر قد ارتكبوا مجازر فضيعة في العراق من بينها المجزرة التي راح ضحيتها 17 مدنيا عراقيا واصيب فيها 20 في ساحة النسور في العاصمة بغداد.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.