طلاب الكلية العسكرية في زاخو يناشدون وزير الدفاع العراقي بالتحقيق في ممارسات الكرد بحقهم

22


ناشد طلاب من الكلية العسريكة الثانية بمدينة زاخو، اليوم الخميس، وزير الدفاع العراقي ورئيس الاركان العامة بارسال فريق تحقيق لكشف التجاوزات التي يرتكبها الضباط الاكراد بحق الطلبة العرب، فضلا عن قيامهم بانزال العلم العراقي.

وقال أحد طلبة الكلية العسكرية الثانية في تصريح صحفي تابعته شبكة الاعلام المقاوم، "ان الضباط الاكرد في الكلية العسكرية الثانية بمدينة زاخو قاموا بالتضييق على الطلبة العرب في الدورة 81 ومنعهم من النزول الإسبوعي"، واكد قيامهم "بإنزال العلم العراقي من فوق مبنى الكلية ورفع علم الإقليم منذ يوم إجراء الاستفتاء في الخامس والعشرين من شهر أيلول الماضي".

واشار طالب الكلية العسكرية الذي رفض الكشف عن اسمه ان هذه الممارسات جاءت بامر من آمر الكلية اللواء نذير عاصم "من القومية الكردية"، واضاف ان "هؤلاء الضباط قاموا بسجن أحد الطلبة لاعتراضه على المعاملة السيئة التي يتعرض لها العرب ومنعهم من النزول الاسبوعي منذ يوم الاستفتاء".

ولفت الى ان "العديد من الضباط الأكراد داخل الكلية شاركوا في الاستفتاء, وقاموا بإنزال العلم العراقي من فوق بناية الكلية التابعة لجامعة الدفاع الوطني في وزارة الدفاع الاتحادية".

وناشد الطالب رئيس أركان الجيش الفريق عثمان الغانمي ووزير الدفاع عرفان الحيالي, "الإسراع بإرسال لجنة تحقيقية إلى الكلية العسكرية الثانية للنظر إلى الواقع المزري الذي يتعرض له الطلبة العرب والمعاملة السيئة بحقهم".

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.