الصليب الاحمر الدولي يصف وضع اليمن بالكارثي ويدعو لفتح مطار صنعاء امام الرحلات الاغاثية

48

وصفت اللجنة الدولية للصليب الاحمر، اليوم الجمعة، الوضع الانساني في اليمن بالكارثة، مبينة ان حالات الاصابة بالكوليرا قد تصل الى مليون حالة بحلول نهاية العام الجاري، لتؤكد بذلك تقريرا صدر يوم امس لمنظمة اوكسفام حذرت فيه من وصول حالات الاصابة بالكوليرا الى المليون انسان.

وقال ألكسندر فيت، رئيس بعثة الصليب الأحمر في اليمن، إن استخدام القوة بشكل مفرط يؤدي إلى سقوط عدد هائل من الضحايا المدنيين، ودعا إلى السماح بفتح مطار صنعاء أمام الرحلات التجارية التي تحمل إمدادات إغاثة. حيث اغلق العدوان الذي تقوده السعودية المجال الجوي امام ادخال المساعدات الانسانية.

وأضاف، خلال إفادة صحفية في جنيف، أن عدد الحالات التي يشتبه في إصابتها بالكوليرا حتى الآن بلغ 750 ألفا وأن عدد الوفيات وصل إلى 2119، وتوقع الكسندر فيت أن ان تصل حالات الاصابة بالكوليرا الى المليون بحلول نهاية العام الجاري.

وكان تقرير لمنظمة "أوكسفام" الدولية الإنسانية قد أفاد امس الخميس، بأن عدد المصابين بمرض الكوليرا في اليمن، ارتفع إلى أكثر من 755 ألف حالة، ما يجعله الأسوأ في التاريخ.

 وقال نايجل تيمينز، المدير الإنساني لمنظمة أوكسفام "أزمة اليمن هي الأسوأ في العالم"…"الحرب المستمرة منذ أكثر من عامين أوجدت ظروفا مثالية لانتشار المرض، ودفعت البلاد إلى حافة المجاعة، وأجبرت الملايين على الخروج من بيوتهم، ودمرت تقريبا كافة الخدمات الصحية الضعيفة أصلا، وأعاقت الجهود الرامية إلى التصدي لتفشي الكوليرا".

وتقود السعودية عدوانا عسكريا على الشعب اليمني منذ اكثر من عامين ونصف ادى الى استشهاد واصابة الالاف من المدنيين الابرياء، كما دمرت طائرات العدوان السعودي البنى التحتية اليمنية والصحية خصوصا بشكل شبه كامل، بالاضافة الى فرضها حصارا بريا وبحريا وجويا يمنع ادخال المساعدات الانسانية للبلاد.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.