تيار الوفاء الاسلامي يدعو الى مواجهة عمليات التطبيع بين النظام الخليفي والكيان الصهيوني

32

دعا القيادي في تيار الوفاء الإسلامي السيد مرتضى، إلى إعلان الرفض الشعبي الواسع للمواقف والتصريحات الخليفية الأخيرة بشأن التقارب مع إسرائيل وسماح الحاكم الخليفي حمد عيسى بتبادل الزيارات مع تل أبيب، مؤكدا حق البحرانيين في مقاومة التطبيع.

وفي خطاب بمناسبة عاشوراء، قال السيد السندي امس الخميس، بأن البحرين وشعبها يرفضون استقبال "الصهاينة" وحذر من قدومهم إلى البلاد. داعيا إلى استمرار استحضار رموز الثورة خلال إحياء عاشوراء، بما في ذلك استمرار الوفاء للشهيد نمر النمر، ومواصلة التضامن مع آية الله الشيخ عيسى والتعبير عن رفض الحصار المفروض عليه.

وحذر السيد السندي من التهاون في الرد على الاعتداءات الخليفية المتكررة على مظاهر عاشوراء، وقال "إذا لم نقف في مواجهة هذه التعديات فلن يُسمح لنا بالبكاء على الإمام الحسين مستقبلًا".

ويأتي هذا الخطاب في سياق برنامج ثقافي وخطابي للتيار خلال أيام عاشوراء هذا العام، وشارك فيه عدد من علماء الدين البحرانيين، والموالين لاهل البيت عليهم السلام.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.