ائتلاف 14 فبراير يصف قرارات الحاكم الخليفي بشان الكيان الصهيوني بـ”العار”

54

اكد ائتلاف شباب ثورة 14 فبراير براءته من قرارات الحاكم الخليفي بشان القضية الفلسطينية، على خلفية تصريحاته الاخيرة برفض مقاطعة الكيان الصهيوني والسماح للمواطنين بزيارة الاراضي المحتلة، واصفا هذه المواقف بـ"العار".

وقال الائتلاف المكون من القوى الثورية في البحرين في بيان له، امس الاربعاء، بان: "النظام الخليفي أسقط المزيد من الأقنعة بهذه التصريحات والمواقف التطبيعية السابقة مع الكيان الصهيوني"، واعتبر البيان ذلك دليلا على "ضعف وفشل" النظام الخليفي في مواجهة الثورة الشعبية وإخمادها منذ انطلاقتها في العام ٢٠١١.

ورأى الإئتلاف في هذه الخطوات التطبيعية تعجيلا بزوال النظام وكتابة "النهاية الحتمية لحكم (حمد عيسى) الأسود"، معتبرا أن الأخير "ركب العار والخزي" بركونه للصهاينة الذين يقتلون الشعب الفلسطيني ويستحلون أرضه.

واكد براءة البحرانيين من "عار الكيان الخليفي"، وتمسكهم بالقضية الفلسطينية وتحرير القدس الشريف جنبا إلى جنب التمسك بالثورة والمقاومة المشروعة ضد آل خليفة والاحتلال السعودي للبحرين.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.