نائب قائد قوات التعئبة الايرانية: العدو يجهل حقيقة الشعب الايراني والامام الخميني

64

اكد نائب قائد منظمة تعبئة المستضعفين في الجمهورية الاسلامية العميد علي فضلي ان مبادئ الثورة اقرت في يوم عاشوراء وان الشعب برهن انه لن يجامل احدا في الدفاع عن دين الله، مشيرا الى تطور العمل المقاوم كما ونوعا في الكثير من البلدان الاسلامية.

وفي تصريح له خلال مراسم العرض الصباحي المشترك للقوات المسلحة في ثالث ايام الدفاع المقدس في مدينة بجنورد اشاد العميد فضلي بصمود الشعب الايراني "بوجه الاستكبار ودفاعا عن الولاية ومبادئ الثورة الاسلامية"، وقال ان "العدو بدأ عداءه للثورة الاسلامية حينما وقف على الاهداف الغائية لهذه الثورة".

واوضح ان العدو قام في السابق "باثارة النعرات القومية والاضطرابات بالبلاد وتحريك القوميات المختلفة في كنبد وتبريز وخوزستان وكردستان وسيستان وبلوجستان وباقي المدن كما بادر"، واشار الى انه استخدم استراتيجية توظيف الجماعات الاجرامية عن طريق "دعم المنافقين المناوئين للثورة في الداخل ما اسفر عن سقوط 17 الف شهيد".

واشار العميد فضلي الى التصريحات السخيفة للرئيس الاميركي دونالد ترامب ضد الشعب الايراني وقال ان العدو مازال يجهل حقيقة الشعب الايراني والامام الخميني الراحل (رض) ولم يكف بعد عن تخرصاته.

وبين ان "العدو عندما فشل في تحقيق ماربه من هذه الاجراءات اشعل نار الحرب المفروضة على ايران ولكنه اخفق ايضا في تحقيق مبتغاه من ذلك ايضا نتيجة صمود الشعب بقيادة الامام الراحل".

واشار الى ان المقاومة التي تبلورت في سوريا والعراق والبحرين واليمن وفلسطين ولبنان استلهمت خطاها من الدماء التي اريقت في ملحمة الدفاع المقدس.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.