قيادي الحشد الشعبي يحدد آخر معركة لإعلان تطهير العراق بالكامل من “داعش”

22

أعلن الأمين العام لمنظمة بدر والقيادي بالحشد الشعبي هادي العامري، السبت، عن الوجهة المقبلة لقوات الحشد الشعبي والقوات الأمنية بعد إنتهاء عمليات تحرير الحويجة، مؤكدا أنه سيتم الإعلان عن تحرير كامل الأرض العراقية بعد ذلك.

وقال العامري في بيان تلقت "شبكة الإعلام المقاوم" نسخة منه، إنه “بعد إنتهاء عمليات تحرير الحويجة واطرافها سنبدأ عمليات لتطهير المناطق والصحراء الممتدة من قضاء بيجي (شرق تكريت) جنوبا باتجاه الحدود السورية إلى جنوب الحضر( غرب الموصل)، ومن غرب بيجي باتجاه قضاء رواه (غربي الأنبار) إلى الحدود العراقية السورية وإكمال تطهير حوض الفرات ومن ثم التحرك باتجاه القائم (غربي الأنبار)”.

وأضاف العامري، أن “ما يفصلنا عن قضاء القائم هو 80كم”، لافتا إلى أنه “إذا أكملنا هذه العملية فستكون الأرض العراقية خالية من أي تواجد عسكري لعصابات داعش الإرهابية”.

ودعا العامري إلى ضرورة “وضع خطة استخبارية لمتابعة وملاحقة الجيوب، بالإضافة إلى خطة محكمة لمسك المناطق المحررة”.

يذكر أن رئيس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة أعلن يوم الخميس الماضي عن إنطلاق عمليات تحرير الحويجة وايسر الشرقاط من سيطرة عصابات "داعش" الإجرامية.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.