الدنمارك وايرلندا تطالبان مجلس حقوق الانسان بوقف الاعمال التعسفية ضد الناشطين المدنيين بالبحرين 

24

دعت كلا من الدنمارك وايرلندا حكومة البحرين الى وقف الاعمال التعسفية والتضييق على الحريات ضد الناشطين المدنيين في البلاد .   

وذكر موقع قناة اللؤلؤة أن " الدنمارك دعت السلطات البحرينية لوقف فوري للأعمال الانتقامية التي تمارسها حكومة البحرين ضد المدافعين عن حقوق الإنسان فضلا عن الإفراج عن جميع الأشخاص المحتجزين تعسفا في البلاد". 

واضافت أنه وفي مشاركتها في المناقشة العامة تحت البند الرابع ضمن أعمال الدورة السادسة والثلاثين لمجلس حقوق الإنسان قال ممثل الدنمارك إن "هذه المطالبة مكررة ودعا الى وقف سوء معاملة سجناء الرأي بمن فيهم المواطن الدانماركي البحريني عبد الهادي الخواجة؛ ضحية التعذيب وإساءة المعاملة ، وانه ينبغي الإفراج عنهم من أجل العلاج الفوري وإعادة التأهيل".

من جانبها ابدت ايرلندا قلقها أمام مجلس حقوق الإنسان في الأمم المتحدة ازاء التضييق المشدد على المجتمع المدني في البحرين ، فيما قال ممثلها إن " ايرلندا تشعر بالقلق من الأعمال الانتقامية التي تمارسها السلطات ضد المدافعين عن حقوق الإنسان". 

وتأتي هذه المطالبات ضمن اعمال الدورة السادسة والثلاثين لمجلس حقوق الانسان التابع للامم المتحدة في ظل الممارسات التعسفية التي تقوم بها سلطات آل خليفة ضد المواطنين البحرينيين والناشطين المدنيين .

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.