الجمهورية الاسلامية ترسل شحنة مساعدات ثانية لمسلمي الروهينغا

18

اعلنت جمعية الهلال الاحمر الايرانية انها سترسل، اليوم الاربعاء، الشحنة الثانية من المساعدات الانسانية الايرانية لمسلمي ميانمار الذين لتعرضون لعميات التهجير القسري من قبل الجيش الحكومي المدعوم من الولايات المتحدة الامريكية.

وقال رئيس جمعية الهلال الاحمر الايرانية "امیر محسن ضیایي" في مؤتمر صحفي ان الحمولة الثانیة من مساعدات جمعیة الهلال الاحمر الإيرانية التي تزن  30 طنا ستشحن الیوم الأربعاء لإرسالها إلی بنغلادش. واوضح انها تتضمن 300 خیمة وأکثر من  5500 بطانیة و10 آلاف من علب المأکولات والأدویة بوزن طن واحد والمستلزمات الطبیة.

واشار الى أن حجم هذه الشحنات زهید جدا مقارنة مع مستوی حاجات مسلمي میانمار، وفضلا عن إيران ینبغي على الدول المسلمة وغیر المسلمة ان تقدم مساعداتها العاجلة للمهجرين لتسویة مشاکلهم.

واكد ضيائي ان هناك تواصلا مع الصلیب الأحمر في میانمار لإیصال المساعدات إلی أیدي المشردین  ومسلمي میانمار  في أراضي هذا البلد فضلا عن داخل بنغلادش، وفیما یتعلق بإیفاد قوات الرد السریع الإيرانية إلی میانمار وبنغلادش قال ان هذه القوات یتم إیفادها عند الحوادث غیر المتوقعة وحالیا لیست هناك إمکانیة إیفاد هذه القوات.

وكانت الجمهورية الاسلامية قد ارسلت اول شحنة من المساعدات الانسانية الى مسلمي ميانمار، والتي ضمت 40 طنا من المنتجات المختلفة، ومن المأمل ان تستمر هذه المساعدات الانسانية بارسال شحنات جديدة.

يذكر ان قائد الثورة الاسلامية الامام السيد علي الخامنئي كان قد دعا الدول الاسلامية الى نصرة مسلمي ميانمار امام الهجمات التي يتعرضون لها من قبل الجيش الحكومي، فيما اكد على اهمية قيام المؤسسات الايرانية بدورها في تقديم ما يلزم للمضطهدين هناك.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.