قافلة مساعدات انسانية ايرانية تصل الى مدينة دير الزور المحررة

23

ارسلت الجمهورية الاسلامية الف طن من المساعدات الى المواطنيين السوريين في مدينة دير الزور، وذلك بعد فك الحصار عنهم من قبل الجيش وحلفائه.

واعلنت وكالة تسنيم الايرانية عن وصول 13 شاحنة، تحوي مواد غذائية وطبية وملابس ومستلزمات أساسية، إلى سوريا برعاية مؤسسة "جهاد البناء" الايرانية، لتؤكد وقوف الجمهورية الاسلامية إلى جانب الشعب السوري في السراء والضراء.

واكدت الوكالة ان الدعم الإيراني طيلة سبع سنوات من الحرب ضد سوريا، لم يقتصر على الجانب العسكري والسياسي فحسب، فالبعد الإنساني والدفاع عن المستضعفين في العالم يعدّ أحد الركائز الأساسية للجمهورية الإسلامية.

واشارت الى ان السنوات القاسية التي مرت على سوريا وشعبها اثبتت أن الأخ والصديق الحقيقي لا يعرف إلا عن عند الشدائد والمحن، ووقوف الجمهورية الإسلامية إلى جانب الدولة السورية لم يقتصر على الدعم العسكري فحسب، فها هي قافلة المساعدات الإنسانية شقّت طريقها قادمة من طهران إلى دمشق، متجهة إلى دير الزور، لتؤكد وقوفها إلى جانب الشعب السوري في جميع المجالات.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.