الغارديان: كلية الشرطة البريطانية تدرب الانظمة القمعية في الخليج رغم انتهاكاتها لحقوق الانسان

58

كشفت صحيفة الغارديان البريطانية عن قيام الشرطة البريطانية بتدريب ودعم الاجهزة القمعية للسلطات الحاكمة في دول الخليج، مؤكدة ان السعودية تمثل اكبر عملائها خلال السنوات الماضية.

وقالت الصحيفة في تقرير ترجمته وسائل اعلام عربية وتابعته شبكة الاعلام المقاوم، ان كلية الشرطة التابعة لوزارة الداخلية جنت أكثر من 3.3 ملايين جنيه إسترليني، حتى الآن، من خلال توفير تدريبات "القيادة الدولية" و"القيادة الاستراتيجية الدولية" لقوات الشرطة في 23 دولة.

وأكد التقرير أن وزارة الداخلية السعودية، وهي أكبر عملاء كلية الشرطة دفعت أكثر من 1.2 مليون جنيه إسترليني خلال السنوات الست الماضية، أعدمت ما لا يقل 641 شخصاً منذ عام 2012، (من بينهم رجل الدين الشيعي الشيخ نمر باقر النمر).

واشارت الصحيفة الى ان البحرين والامارات قد دفعتا معا حوالي 900 مليون جنيه استرليني من ايرادات الكلية، رغم الممارسات القمعية للنظامين الحاكمين ضد معارضيهم، كما ان عقوبة الاعدام لا تزال مطبقة في البلدين.

وقال نشطاء للصحيفة البريطانية أنه وعلى العكس مما تدعيه بريطانيا أن التدريب يهدف لتحسين الامتثال لحقوق الإنسان، فانه وعلى الرغم من تلقي الضباط السعوديون تدريباً بريطانياً، لكن عدد السجناء الذين أعدموا في السجون السعودية ارتفع من 79 سجيناً في عام 2012 إلى ما لا يقل عن 154 في عام 2016.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.