قوات النظام السعودي تقتحم أحد احياء العوامية وتهدم مضيفاً حسينياً

53

اجتاحت قوات النظام السعودي، الخميس، حي "شكر الله" في مدينة العوامية التابعة لمحافظة القطيف معقل الحراك الشعبي المناهض لـ"بني سعود"، وعمدت إلى هدم مضيف حسيني.

وأظهرت الصور التي نشرتها حسابات لنشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي "تويتر" حجم الدمار الذي ألحقته القوات المعتدية بالحي والمضيف الحسيني، مما ينذر بتصاعد حملات الاستهداف للمظاهر والشعائر الحسينية المقدسة، مع قرب حلول شهر محرم الحرام.

وما تزال قوات النظام السعودي تفرض حصارا خانقا على مدينة العوامية وتمنع الدخول والخروج إليها، وتصر على منع عودة الاهالي إليها، في محاولة لإحداث تغيير ديموغرافي وتهجير سكانها الأصليين بسبب مواقفهم المعارضة للنظام الحكام.

واقدمت القوات ايضا على تدمير 488 مبنى بحي المسورة بما فيها ستة مساجد وثمانية حسينيات، وحوزة النمر، فيما بلغ عدد المباني التي هدمتها قوات الاحتلال السعودي خارج حي المسورة 59 مبنى.

وإمعانا في إجرامها وبطشها فان مرتزقة "بني سعود" قاموا بهدم بعض المباني بما فيها من أثاث ودون إبلاغ أصحابها.

ولم تتوقف الجرائم عند ذلك الحد، فقد عمدت وبحسب نشطاء وشهود عيان إلى هدم مغتسل الموتى الوحيد في حي المسورة، دون مراعاة أي حرمة أو ذمة.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.