ممثل الامام الخامنئي في حرس الثورة يؤكد ارسال الكيان الصهيوني السلاح الى ميانمار

51

اكد ممثل الولي الفقيه في حرس الثورة الاسلامية حجة الاسلام علي سعيدي ان الكيان الصهيوني يرسل السلاح مباشرة الى حكومة ميانمار لقتل المسلمين، رافضا وصف الوضع بانه صراع بين المسلمين والبوذيين.

واتهم حجة الاسلام سعيدي بريطانيا بالضلوع في هذه الكارثة قائلا: "أن الاستعمار، الحقد البريطاني والتخويف من الإسلامي هو سبب هذا الجرائم المرتكبة بحق المسلمين في ميانمار التي يتواجد فيها أكثر من 30 أقلية دينية لكن الجرائم لا ترتكب بحق المسلمين" واضاف ان "الكيان الصهيوني يرسل السلاح بشكل مباشر الى ميانمار من أجل عمليات القتل بحق المسلمين".

ورفض ممثل الولي الفقيه وصف الجرائم في ميانمار على أنها نزاع بين المسلمين والبوذيين؛ واوضح ان "الجيش والقوات الحكومية لميانمار هي من ترتكب هذه الجرائم، والموضوع هنا ليس مذهبيًّا"  كما أبدي استعداد حرس الثورة الإسلامية لتقديم المساعدات الانسانية اذا ما توفرت الظروف في هذا الخصوص.

وكان الامام السيد الخامنئي قد حذر في حديثه يوم الثلاثاء 12 ايلول/سبتمبر خلال بدء درس الفقه في مرحلة البحث الخارج، من استصغار شأن كارثة ميانمار الى مجرد صراع طائفي بين المسلمين والبوذيين، لافتا الى ان هذه القضية هي سياسية الطابع لأن حكومة ميانمار هي التي تتولى تنفيذها برئاسة امرأة جائرة.

ودعا الإمام الخامنئي الدول الإسلامية إلى التحرك السريع لنصرة مسلمي ميانمار ضد جرائم السلطات الحاكمة، وذلك عبر ممارسة الضغط السياسي والاقتصادي على حكومة ميانمار.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.