ارتفاع ضحايا غارات التحالف الأميركي على الرقة إلى أكثر من 1000 شهيد بينهم 236 طفلاً 

48

ارتفعت حصيلة الغارات الجوية التي ينفذها ما يسمى بـ"التحالف الدولي" الذي تقوده أميركا على مدينة الرقة السورية إلى أكثر من 1007 شهداء منذ بداية حزيران الماضي. 

وقال "المرصد السوري لحقوق الإنسان"، أن عدد الشهداء جراء غارات التحالف الدولي ارتفع إلى 1007 على الأقل من بينهم ناشط في المرصد السوري لحقوق الإنسان، و236 طفلاً و166 مواطنة.

وأضاف ان الشهداء المدنيين الذين وثقهم المرصد السوري في مدينة الرقة وريفها، منذ الـ 5 من حزيران / يونيو الفائت من العام 2017 وحتى يوم الـ 11 من أيلول / سبتمبر الجاري، هم 991 مدني بينهم ما لا يقل عن 233 طفلاً دون سن الثامنة عشر، و162 إمرأة فوق سن الـ 18، استشهدوا في مدينة الرقة.

كما استشهد 16 مدنيا بينهم 3 أطفال و4 نساء استشهدوا في غارات على قرية زور شمر ومنطقة أخرى عند الضفاف الجنوبي لنهر الفرات بريف الرقة الشرقي، فيما تسبب القصف الجوي بإصابة مئات المواطنين بجراح متفاوتة الخطورة، وبعضهم تعرض لبتر أطراف ولإعاقات دائمة.

وبحسب المرصد السوري فإنه ما يزال بعضهم بحالات خطرة، ما قد يرشح عدد الشهداء للارتفاع، كما دمِّرت عشرات المنازل والمرافق الخدمية في المدينة، نتيجة لهذا القصف المكثف، الذي استهدف مدينة الرقة ومحيطها وأطرافها.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.