62 منظمة تدعو الامم المتحدة للتحقيق في جرائم العدوان السعودي 

32

نشرت صحيفة الغارديان اليوم الاثنين خطاباً موجهاً إلى مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة من أكثر من 62 منظمة دولية، دُعيت الأمم المتحدة خلاله إلى فتح تحقيق مستقل في الانتهاكات التي تُرتكب ضد الشعب اليمني.

وذكرت الصحيفة البريطانية أن العدوان السعودي مسؤول عن استهداف المشافي في اليمن بدليل التدمير الحاصل جرّاء غارات التحالف الذي تقوده السعودية، الذي أحدث باليمن أسوأ كارثة إنسانية يشهدها العالم.

ونقلت الصحيفة عن د. جين فرنسوا كورتي – مدير العمليات الدولية بمنظمة أطباء العالم، وأحد الموقّعين على الخطاب – قوله إن فتح الأمم المتحدة تحقيقاً مستقلاً سيزيد الضغط على بريطانيا وفرنسا وأمريكا ودول أخرى تدعم تحالف العدوان السعودي.

وأضاف كورتي أن بريطانيا وفرنسا تدعمان ما يسمى بالتحالف الدولي الذي انتهك حقوق الإنسان "في اليمن، ومن شأن فتح مجلس حقوق الإنسان تحقيقاً أن يذكّر العالم بخطورة الوضع في اليمن".

وذكرت الصحيفة، أن تحالفاً من 62 منظمة غير حكومية حذّرت من أن السعودية ترتكب انتهاكات خطيرة للقانون الإنساني والدولي دون أن يكون هناك من يردعها أو يحاسبها.

وادت الاعتداءات التي قام بها تحالف العدوان السعودي ضد المؤسسات الصحية الى تفشي وباء الكوليرا واصابة 150 الف طفل يمني منذ تفشي الوباء في 27 نيسان الماضي بحسب تقارير لمنظمة اليونسيف.

وقالت المنظمة الدولية في تغريدة عبر حسابها على "تويتر"، السبت الماضي، إن عدد حالات الاشتباه بالإبالإصابة بالكوليرا، حتى اليوم (السبت)، بلغت نحو 636 ألف حالة، منهم 150 ألف طفل تحت سن 5 سنوات.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.