الدفاع الامريكية تكشف اعداد جنودها في افغانستان وتخفيها في العراق وسوريا

27

كشفت تقرير لمجلة نيوز ويك الامريكية ، الخميس، أن وزارة الدفاع الامريكية اعلنت وجود اعداد كبيرة من قواتها في افغانستان اكثر مما ذكر في التقارير السابقة قبل اسبوع من اعلان ترامب عن استراتيجيته الجديدة في تلك البلاد.

 

وذكر التقرير الذي ترجمته /الشبكة/ ان" مسؤولي وزارة الدفاع كشفوا عن تواجد 11 ألف عسكري امريكي في افغانستان يعملون على تدريب وتقديم المشورة للقوات الافغانية في محاربة داعش" بحسب تعبير المجلة، فيما كان الرئيس الامريكي السابق باراك اوباما قد حدد السقف السابق بـ 8400 عسكري فقط" .  

 

وقالت المتحدثة باسم البنتاغون دانا وايت لتبرير هذا العدد إن " هذه ليست زيادة في اعداد القوات وان عملية الكشف عن اعدادهم الحقيقية هو من اجل الشفافية فقط ".

 

وتابع التقرير أنه " في الوقت الذي كشفت فيه البنتاغون عن اعداد قواتها في افغانستان لكنها رفضت الكشف عن اعداد القوات الامريكية في العراق وسوريا حيث يعتقد أن هناك اكثر من 7900 جندي امريكي متواجدين في المنطقة الى جانب شركائهم المحليين في الوقت الذي تدعي فيه وزارة الدفاع ان اعدادهم 5765 عنصرا فقط ".

 

وواصل أنه " فيما يتعلق بالعراق فان القوات الامريكية المتواجدة والتي تضم قوات العمليات الخاصة الى جانب القوات العراقية والكردية يبلغ عددها بحسب البنتاغون حوالي 5262 عسكريا بينما كشف بعض المسؤولين في الدفاع أن عددهم قد يصل الى 7000 عسكري ".

 

واردف أنه " في الوقت الذي ادعت فيه وزارة الدفاع وجود 503 جنود متواجدين حاليا في سوريا فقد كشف بعض المسؤولين ان اعدادهم في سوريا قد يصل الى 900 عنصرا بينما تقوم قيادة العمليات الخاصة بتقديم الدعم لقوات سوريا الديمقراطية الكردية".

 

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.