مدير الاستخبارات العسكرية الامريكية السابق: امريكا تعمدت إنشاء ورعاية داعش في العراق وسوريا

28

c4ISR

شبكة الاعلام المقاوم/ متابعة.. أكد مدير وكالة الاستخبارات العسكرية الاميركية السابق الجنرال “مايكل فلين” أن اميركا اتخذت قرار لدعم ورعاية ما يسمى بـ “الجهاديين المتطرفين” (ما يعرف اليوم بـ “داعش” و”جبهة النصرة”_فرع تنظيم “القاعدة” في بلاد الشام)، ومساندة هذه المجموعات ضد سوريا.

 وقال “مايكل فلين” في حدیث لقناة “الجزیرة” تابعته (الشبكة)، ان الولایات المتحدة في العام 2012 کانت تساعد فی نقل السلاح وإیصاله للجماعات “السلفیة المتطرفة” و”الاخوان المسلمین” و”القاعدة” فی العراق، موضحا “ ان القرار كان “متعمداً” و مدروساً من قبل البیت الأبیض ، الأمر الذی تؤکده الوثیقة السریّة لجهاز المخابرات التابع لوزارة الدفاع – DIA التی کان قد قرأها ودرسها شخصیاً بدقة عام 2012 والتی تؤکد دعم الغرب لتنظیم “داعش” .

 واضاف”مايكل فلين” أن هذه الحرکات التکفیریة لم تکن ولیدة سیاسات تنم عن جهل أو عدم خبرة بل کانت نتیجة قرارات تمّ حسمها واتخاذها عن وعی وتصمیم.

 يشار الى ان امريكا دعمت داعش في العراق بالاسلحة والاعتدة بشكل مباشر  في المناطق التي تسيطر عليها داعش في الانبار والموصل وفي صلاح الدين . انتهى

       

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.