كتائب حزب الله تقصف بالسلاح الثقيل تجمعا لداعش في الفلوجة ومدفعية الجيش تقتل نحو 25 في الرمادي

16

شبكة الاعلام المقاوم/الانبار.. أكد مصدر في استخبارات المقاومة الاسلامية كتائب حزب الله، الجمعة، استهداف الاسناد الصاروخي الثقيل تجمعا لعناصر داعش الاجرامية واليات تحمل اسلحة مختلفة مقابل المعمل الازرق في الفلوجة.

وقال المصدر في اتصال هاتفي مع “الشبكة”، ان ” الاسناد الصاروخي الثقيل للمقاومة الاسلامية كتائب حزب الله وبحسب الاحدثيات الدقيقة التي زودته استخبارات الكتائب بها، قصف تجمعا لعناصر داعش واليات له تحمل اسلحة مختلفة بصاروخ (بتار) و 3 صواريخ (اشتر) “، مؤكدا، “ان القصف كان دقيقا واوقع بالعدو خسائر كبيرة بالارواح والمعدات”. 

واضاف المصدر، ” وتم معالجة عناصر داعش بعد قصف السلاح الثقيل بقصف مكثف بالهاونات عيار  120  للإجهاز على من تبقى من عناصره المختبئين في جحورهم وقتل من يحاول اسعاف مجرمي داعش من الجرحى او من يسعى الى اخلاء قتلاهم “.

وعلى صعيد متصل فقد تمكنت مدفعية الجيش العراقي الجمعة الساعة 9 صباحا، من قصف مقرا لداعش على الضفة الثانية لنهر الفرات في الرمادي مقابل الشرطة النهرية، وقتلت نحو 25 عنصرا من داعش الاجرامية “. انتهى 

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.