القائد العسكري للكتائب: ابلغنا الحكومة باننا سننسحب من جنوب شرق الفلوجة

22

شبكة الاعلام المقاوم / بغداد .. أعلن القائد العسكري للمقاومة الاسلامية كتائب حزب الله، ابلاغ الحكومة الحالية بان الكتائب ستنسحب من جنوب شرق الفلوجة.

وقال القائد العسكري للكتائب في حديث خص به /الموقع الرسمي للكتائب/، وتابعته الشبكة “

اولا- الكتائب تقاتل في محيط الانبار منذ سنة وفي اهم خمسة محاور لمجابهة داعش، اضافة الى جهدنا الاستخباري الهائل .  

ثانيا – لم تقدم الحكومة الحالية ولا هيئة الحشد الشعبي اي دعما لنا في الانبار، بل اعتمدنا على جهدنا الذاتي وإمكانياتنا الخاصة في معاركنا ضد داعش. 

ثالثا – الحكومة العراقية الحالية غير راغبة بالاستماع الينا خوفا من تحسس الامريكان تجاهنا. 

رابعا- ابلغنا الحكومة، اننا سننسحب من جنوب شرق الفلوجة اذا لم يضعوا حدا لهذه المهزلة، وليحمي الامريكان شمال العامرية ومعسكر طارق ومطار بغداد.

يشار الى ان القائد العسكري للكتائب، وصف في وقت سابق الوضع الامني في بعض محافظات العراق بالهش ، مؤكداً انه في حال استمرار الوضع الحالي فقد نعود الى المربع الاول بفترة لا تتجاوز ثلاثة اشهر، ولن ينفعنا حينها المستشارين الانكليز. 

وقد سالت دماء ابناء كتائب حزب الله على ارض المعارك ضد داعش فحققت الانتصارات النوعية في جرف الصخر وامرلي والدور ومركز تكريت، وبالمقابل جاء الموقف الحكومي عدم دعم ابناء المقاومة في الانبار، بسبب تحسس الامريكان من الكتائب”. 

 واكدت الكتائب بالامس القريب ان المقاومة الاسلامية وبعض القوات الامنية وعشائر المنطقة قادرون على تحرير الانبار والموصل وما تبقى من محافظة صلاح الدين بوقت قياسي اذا توفرت الاسباب والظروف الملائمة.

ويذكر ان المتحدث العسكري للكتائب جعفر الحسيني قال، ان تكريت لم تحرر بالكامل لهذه الساعة بسبب الحكومة الحالية ، وتمكنت امريكا وبالتنسيق مع ابواق داعش الاعلامية من استدراج راس السلطة لحماية المجرم الدوري المتواجد في تكريت حينها. انتهى

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.