العامري مرجحا اقتحام تلعفر خلال اليومين المقبلين: داعش لم يشتبك معنا مباشرة 

11

رجح الأمين العام لمنظمة بدر والقيادي البارز في الحشد الشعبي هادي العامري، الاثنين، اقتحام مدينة تلعفر غرب الموصل خلال اليومين المقبلين بعد الاندفاع الكبير الذي حققته قوات الحشد الشعبي والجيش العراقي خلال الـ48 الماضية من إنطلاق معركة تحرير تلعفر التي تعتبر آخر معاقل "داعش" في نينوى.  

وقال العامري في بيان تلقته "شبكة الإعلام المقاوم"، إن الحشد الشعبي والقوات الأمنية لم يشتبكان بشكل مباشر مع عصابات "داعش" الإجرامية لغاية الان، مشيرا إلى أن المعادلة قد تتغير مع تقدم القوات لاقتحام المدينة خصوصا أن العدو حصن المدينة بشكل كبير بالعبوات الناسفة والتفخيخ. 

وأكد العامري، أن التنسيق بين القطعات الامنية وتشكيلات الحشد يجري في أعلى مستوياته لتحرير تلعفر، مبينا ان أعداد عناصر داعش في المدينة تتراوح بين 1600 إلى 2000 نصفهم أجانب والنصف الآخر من المحليين.

واندفعت قوات الحشد الشعبي والقوات الأمنية في اليوم الثاني من معركة تحرير قضاء تلعفر بشكل كبير نحو مركز قضاء تلعفر، وفيما اشارت الانباء الواردة من ارض المعركة عن وصول قوات الحشد والجيش العراقي إلى اقرب نقطة لمركز القضاء، أكد آمر اللواء الثاني الشيخ كريم الخاقاني أن القوات المشاركة بالعملية تبعد مسافة 2 كم عن مركز القضاء.

وكانت قوات الحشد الشعبي والقوات الأمنية تمكنت في اليوم الأول من عمليات تحرير قضاء تلعفر غرب الموصل التي انطلقت امس الأحد (20 آب) من تحرير 12 قرية وقطع طريق المحلبية – تلعفر شرق القضاء الذي يعد من أهم الطرق استراتيجية بين الموصل و تلعفر، فيما قُتل 31 "داعشيا" بينهم انتحاري

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.