تعرف على حصيلة اليوم الأول من عمليات تحرير تلعفر 

42

تمكنت قوات الحشد الشعبي والقوات الأمنية في اليوم الأول من عمليات تحرير قضاء تلعفر غرب الموصل من تحرير 12 قرية وقطع طريق المحلبية – تلعفر شرق القضاء الذي يعد من أهم الطرق استراتيجية بين الموصل و تلعفر، فيما قتل 31 "داعشيا" بينهم انتحاري. 

وانطلقت عمليات (قادمون يا تلعفر)، صباح اليوم الاحد، لتحرير قضاء تلعفر الواقع على بعد  70 كم من حدود مركز محافظة نينوى و 60 كم عن الحدود السورية، بمشاركة 12 لواءً من الحشد الشعبي و قطعات الجيش العراقي، قوات مكافحة الارهاب، قوات الشرطة الاتحادية، قوات الرد السريع  وبإسناد جوي من القوة الجوية وطيران الجيش العراقي.

و شرعت القطعات اليوم، بتطويق قضاء تلعفر من عدة محاور و فتح السواتر المتقدمة وانشاء خطوط تماس والسيطرة على بعض النقاط الحيوية والتلال الستراتيجية تمهيداً لاقتحام القضاء . 

 وبلغت المواقع المحررة (12) قرية و اربع تلال موزعة على المحورين الجنوبي الشرقي و الجنوبي الغربي، بالاضافة إلى قطع طريق المحلبية – تلعفر شرق القضاء الذي يعد من أهم الطرق استراتيجية بين الموصل و تلعفر .

واقتربت قطعات الحشد بإسناد أمني من مركز قضاء تلعفر من الجهة الجنوبية الغربية وسط انسحاب عناصر داخل الى داخل المركز . 

وتم تحرير قرى (العبرة الصغيرة)  – (العبرة الكبيرة) –  (تل القصبان) (النجار)  – (حنش) – (قزل قيو) – (كسر محراب) و السيطرة على بوابة تلعفر الغربية المؤدية الى مركز القضاء.

كما تم  تحرير قرى ( تل سمباك) – (بطيشة) – (العلم) –  (خفاجه) – (حلبية العليا) (مرازيف) و السيطرة على اربع تلال هامة ضمن جبل (زمبر) شرق القضاء . 

وبلغت خسائر عصابات "داعش" الإجرامية 31 قتيلا من عصابات "داعش" الإجرامية بينهم انتحاري، وتدمير تسع عجلات مفخخة للعدو الداعشي باسناد طيران الجيش، حاولت اعاقة تقدم القطعات ، وتدمير أربعة مواضع هاون لداعش جنوب تلعفر.

اما مدفعية الحشد الشعبي و طيران الجيش فقد دمروا عددا من مضافات تنظيم داعش و مواقعه عند الخطوط الاولى لتلعفر، فضلا عن استهداف مقرات داعش في عمق تلعفر . 

إلى ذلك نجحت فرق الهندسة العسكرية والجهد الهندسي للحشد الشعبي بفتح الساتر الأمامي لقضاء تلعفر  فور انطلاق عمليات تحرير تلعفر صباح اليوم، و باشرت بتطهير القرى و المواقع التي تم تحريرها.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.